"مجموعة من المهندسين" تلتقي في صيدا وتطالب النقابة بتأييد الحراك الشعبي

تاريخ الإضافة الثلاثاء 29 تشرين الأول 2019 - 8:41 ص

        



 عقدت مجموعة من مهندسي مدينة صيدا والجوار لقاء" امام مقر نقابة المهندسين في صيدا حيث تداولت بالاوضاع العامة على ضوء الانتفاضة الشعبية في لبنان.

واصدرت بيانا جاء فيه " ان نقابة المهندسين كانت السبّاقة دائمًا في لعب دورها الوطني بوقوفها إلى جانب مطالب الناس و قضاياهم المطلبيه المحقة".. و"إنّ الوطن يمر الآن بمرحلة خطرة من الناحية الإقتصادية والإجتماعية لما يتعرض له من ضرب لجميع القطاعات الإقتصادية و المهن الحره مما اوصلهم للانهيار نتيجه تشريعات عشوائيه ..كما أصبح ثابتا الآن لأكثرية اللبنانيين أنّ العديد من نقابات المهن الحرة أصبحت بأيدي القوى السياسية مما أدى إلى تقليص عملها للقيام بدورها النقابي الفعال لمصلحة منتسبيها"...

وتابع البيان "إنّ المهندسين في لبنان مثلهم مثل بقية شرائح المجتمع يعانون الكثير من المشاكل الاقتصادية و الاجتماعية نتيجة غياب الخطط التنمويه المدروسه بإدخال المحاصصه السياسيه بدل اعتماد القضايا النقابية والمعيشية المحقه بالتشريعات...والمهندسون ، مثلهم مثل سائر مكونات المجتمع اللبناني، لا يمكن إلا أن يكونوا إلى جانب وفي صلب التحرك الشعبي الذي تشهده ساحات الوطن للمطالبة بحقوقهم ولمحاربة الفساد"......

وخلص البيان الى " لذلك لقد رأينا ضرورة تأييد هذا الحراك الشعبي المطلبي المحق ، كما اننا نطلب من حضرة نقيب المهندسين في بيروت و أعضاء مجلس النقابة المحترمين اتخاذ موقف واضح من الحراك لجهة التأييد كونه يعبر عن واقعنا وعن مطالبنا" ...


المصدر: الاتجاه