"حزب الله" في صيدا يلتقي وفدين فلسطينيين من مخيم عين الحلوة

تاريخ الإضافة منذ 2 أسبوع    التعليقات 0

        



التقى مسؤول منطقة صيدا في "حزب الله" الشيخ زيد ضاهر وفدا من لجنة حي الطيرة بمخيم عين الحلوة برئاسة فادي العلي بحصور عضوي قيادة منطقة صيدا الحاج عارف حميد وعلي الزينو.
الوفد توجه بالشكر لقيادة "الحزب" على الجهود التي بذلتها قيادة الحزب في المنطقة للتخفيف من المشاكل التي يعاني منها سكان الحي الذين تهجروا سابقا.
وصدر عن اللقاء بيان "توجه الى أهلنا الصامدين في فلسطين والمجاهدين الذين يواجهون أسوأ مؤامرة لتصفية قضية فلسطين تحت مسمى "صفقة القرن" مؤكدين إن المقاومة باشكالها المختلفة هي الرد الحقيقي والطبيعي على العدوان المتكرر على الشعب الفلسطيني وما عملية القدس الا مصداق للارادة الشعبية التي يمتلكها كل فلسطيني في الأراضي الفلسطينية المحتلة".

واختتم اللقاء بالدعوة إلى تعزيز التواصل بين كافة الأطر والجهات اللبنانية والفلسطينية وتوثيق العلاقة بين كافة الأطراف لخدمة الشعبين اللبناني والفلسطيني في هذه الظروف التي تمر بها البلاد اجتماعيا واقتصاديا.

المبادرة الشعبية

وكان الشيخ زيد ضاهر قد التقى في مقر "حزب الله" في صيدا وفدا من "المبادرة الشعبية الفلسطينية" برئاسة الحاج محمد مراد بحضور عضوي قيادة منطقة صيدا في حزب الله الحاج حميد والزينو.

الوفد ثمن جهود جميع القوى من أجل الحفاظ على أمن واستقرار المخيم , متطرقا الى مشكلة أصدار تراخيص مواد البناء للترميم التي يعاني منها أبناء المخيم حيث تم التفاهم على تعزيز التنسيق مع الأجهزة الأمنية اللبنانية من أجل صياغة آليات ادارية وعملية محددة لتسهيل أمور أهالي المخيم.

اللقاء توقف عند الأنشطة التي ستقوم بها "المبادرة الشعبية الفلسطينية" لمواجهة مؤامرة تصفية القضية الفلسطينية "صفقة القرن " ونوه اللقاء بالتضحيات الكبيرة التي تقدمها المقاومة الفلسطينية وأبناء الشعب الفلسطيني الأعزل في باحات المسجد الأقصى و القدس والضفة الغربية وقطاع غزة حيث باتت المقاومة قادرة على صنع وفرض المعادلات مع العدو الصهيوني مجسدة الإرادة التي تهزم القوة المادية مهما تعاظمت.