الجامعة اللبنانية الدولية صيدا اختتمت احتفالاتها بعيدي المولد النبوي والميلاد

تاريخ الإضافة الجمعة 30 كانون الأول 2016 - 9:08 م    عدد الزيارات 821    التعليقات 0

        



 اختتمت الجامعة اللبنانية الدولية - فرع صيدا احتفالاتها بعيدي المولد النبوي الشريف والميلاد، بندوة حوارية قدمها مفتي صور ومنطقتها الشيخ مدرار الحبال والأب سليمان وهبي ممثلا مطرانية الروم الكاثوليك في صيدا، وحضرها مدير الجامعة خالد مراد، مدير ثانوية الإيمان كامل كزبر ومديرة جمعية المؤاساة للخدمات الإجتماعية السيدة مي حاسبيني.
النشيد الوطني ونشيد الجامعة، ثم آيات من القرآن الكريم للقارئ الشيخ ناصر الجاري، وقدم الاب وهبي سردا مفصلا عن ولادة السيد المسيح وتضحياته من اجل خطايانا، وقال "ان المسيح سلام ومحبة لابناء البشر، حامل رسالة الحب والسلام والايمان". ودعا الى الاقتداء بتعاليمه.

ثم تحدث الحبال عن "فضائل نبي الله محمد في السلام ونبي الله عيسى ابن مريم عليه السلام"، وقال "ان الله اصطفى انبياه ليكونوا رسلا للبشرية ويبلغوا رسالته"، مشيرا الى أن "الاسلام دين محبة وسلام".
وشكر مدير الجامعة مراد الاب وهبي والمفتي الحبال على مشاركتهما الجامعة في احتفالاتها بالاعياد.

واختتم الحفل بأناشيد دينية من وحي المناسبتين لفرقة الحبيب المصطفى للمنشد الشيخ ناصر الجاري، تلاها حوار مشترك للحبال وسليمان مع الطلاب.

وفي ختام الحفل تم سحب التومبولا لمسابقة أطلقتها الجامعة، وربح ثلاثة طلاب من ثانوية الإيمان وإثنان من طلاب الجامعة.

وأخيرا كان بوفيه من وحي المناسبة من إعداد طلاب قسم الفندقية، بإشراف الشيف ربيع الجمال والأستاذة سمر نعمان التي قامت وطلابها بتزيين البوفيه.