مصدر مصرفي لـ"الشرق الأوسط": مهمة الوفد اللبناني الى واشنطن صعبة بسبب التشدد الأميركي

تاريخ الإضافة الخميس 18 أيار 2017 - 7:49 ص    عدد الزيارات 1421    التعليقات 0

        



 أوضح مصدر مصرفي لبناني أن "الوفد اللبناني يحمل ملفاً متكاملاً لمناقشته مع المسؤولين الأميركيين". وأكد المصدر لـ"الشرق الأوسط"، أن "مهمة الوفد ستكون صعبة هذه المرة، وهو يخشى من شيء مخبّأ". وتابع: "نحن نخشى توسيع العقوبات الأميركية لتطال شخصيات ومؤسسات وشركات وجمعيات غير مرتبطة بـ(حزب الله)، وبالتالي المهمّة ستكون صعبة للغاية".

وقال المصدر المصرفي إن "العقوبات السابقة التي طالت الحزب وأشخاصاً مقربين منه، حتّمت على المصارف اتباع إجراءات مشددة، دفعت المصارف إلى إجراء تحقيق عند محاولة كل سياسي أن يفتح حساب لديها". وتابع: "لا شك لدينا خوف من توسيع دائرة العقوبات، في ظلّ المعلومات التي تتحدث عن شمولها أحزاباً سياسية وشخصيات حليفة للحزب، بما يفاقم الضرر على لبنان ككل".
ووصف المصدر المصرفي مهمّة الوفد اللبناني بـ"الصعبة". ورأى أنه "لا مناص من الالتزام بالقيود التي تضعها وزارة الخزانة الأميركية، لأن 64 في المائة من اقتصاد العالم بيد الأميركيين، وأي تحويلات بالدولار ستمرّ حُكماً عبر المؤسسات الأميركية"، مشيراً إلى أن "دولاً عظمى مثل الصين وفرنسا وحتى روسيا، لا تتجرّأ على مخالفة القوانين المالية الأميركية، فكيف لبلد صغير مثل لبنان؟".

المصدر: الشرق الاوسط