السعودي بحث مع أصحاب المولدات في صيدا موضوع تركيب العدادات

تاريخ الإضافة الأربعاء 19 أيلول 2018 - 7:53 ص    التعليقات 0

        



أوضح رئيس بلدية صيدا ​محمد السعودي​، اثر اجتماع عقده في مبنى القصر البلدي، مع ​أصحاب المولدات​ في ​مدينة صيدا​، متابعة لموضوع تركيب العدادات، أنّ "الهدف من اجتماعنا هو البحث بشأن تركيب العدادات، وكما هو معلوم هناك قرار من ​وزارة الطاقة​ والمياه حدّدت فيه أواخر شهر أيلول الحالي لتركيب العدادات لجميع المشتركين على مختلف الأراضي اللبنانية".

وأشار إلى "أنّني علمت من أصحاب المولدات أنّ لديهم ملاحظات وصعوبات بتركيب العدادات، فهناك مبان لا يمكن تركيب العدادات فيها، إضافة إلى أنّ بعض المشتركين قاموا بتركيب العدادات، وكان هناك رفض من بعضهم الآخر. كما أنّ أصحاب المولدات طالبوا وزارة الطاقة بتركيب العدادات لمن يرغب من المشتركين، وهناك خلاف على تسعيرة الكيلو واط الخاصة بالعدادات".

وبيّن السعودي أنّ "أصحاب المولدات طلبوا استمهالهم بانتظار ما ستنتهي إليه المفاوضات الجارية بينهم وبين وزارة الطاقة، حيث من المقرّر أن يلتقوا وزير الطاقة يوم الخميس المقبل للبحث بكلّ هذه المواضيع"، لافتًا إلى أنّ "بناء عليه، سيعقد اجتماع مع أصحاب المولدات في صيدا عند الساعة الثانية بعد ظهر يوم الجمعة المقبل في بلدية صيدا، لاسيما أنّ الفترة المحدّدة لتركيب العدادات أصبحت قريبة جدًّا"، مركّزًا على "وجوب أن نصل إلى حلّ حتّى لا نصل لمرحلة نفقد فيها خدمة المولدات الكهربائية، أو يكون هناك مشكلة بتركيب العدادات".

كما أعرب عن استغرابه "لما تبلّغه من أحد أصحاب المولدات من أنّ الأخير قام بتركيب حوالي 165 عدّادًا لمشتركين، وتمّ لاحقًا العودة عن تركيب 100 عداد منها من قبل أصحابها، بسبب ارتفاع الفاتورة"، منوّهًا إلى أنّ "​التيار الكهربائي​ في صيدا بدأ بالتحسّن نسبة للأشهر الماضية، وإنّما لم يصل للدرجة المطلوبة"، مؤكّدًا أنّ "ساعات انقطاع التيار في صيدا أكثر من مناطق أُخرى، والسبب بحسب مصلحة الكهرباء بأنّها توزّع حسب طاقتها الإنتاجية على صعيد لبنان".