انتحار شاب في صيدا.. بحادثة هي الثانية من نوعها في أيام قليلة

تاريخ الإضافة منذ 2 أسبوع    عدد الزيارات 424    التعليقات 0

        



في حادثة هي الثانية من نوعها بأقل من أسبوع، عثر على الشاب فراس ق.( 28 عاما ) جثة هامدة في منزله عند تقاطع ايليا في مدينة صيدا، حيث تبين انه اقدم على الانتحار باطلاق النار على نفسه من بندقية صيد .

وعلى الفور حضرت الى المكان القوى الأمنية والأدلة الجنائية وبوشرت التحقيقات بالحادثة.

اشارة الى انه لم تمض ايام على اقدام شاب آخر من مدينة صيدا يدعى رجا م. ( 22 عاما ) على الانتحار بالطريقة نفسها داخل محله لتصليح البرادات في حي الزهور في المدينة. 


المصدر: المستقبل