عاد رجل الثلج الى جزين يكسو غصون الصنوبر ويحط فوق القرميد

تاريخ الإضافة الإثنين 7 كانون الثاني 2019 - 8:19 م    عدد الزيارات 291    التعليقات 0

        



 عاد البياض الى جزين ..عاد رجل الثلج الى عروس الشلال يكسو المفارق والطرقات .. يتراكم فوق اسطح القرميد.. يصبغها بمزيج من الالوان الزاهية .. اشجار الصنوبر واحراج غابات مدينة المعبور عاصمة قضاء جزين ابيض خضارها وناءت غصونها بحمل من اثقال ابيض محبب الى تلك الطبيعة ..

وهناك في الجبل الصافي حيث الثلوج تتساقط وتتراكم ايضا وايضا في المناطق المجاورة لجبل صافي في مليتا واللويزة وعرمتى ومرتفعات جباع وجرجوع وعربصاليم وصولا الى تلال قلعة الشقيف ..

الطرقات كافة في وسط جزين يمكن الوصول اليها ببطء شديد.. بينما مرتفعات المدينة فهناك صعوبة في الوصول اليها ..في حين ان كل طرقات إقليم التفاح سالكة بشكل طبيعي على الرغم من تساقط الابيض عليها .. وقد تفجرت الينابيع في قرى الجنوب وادت الامطار الى ارتفاع منسوب مجرى نهر الزهراني الذي يشهد فيضانا كبيرا للمياه للمرة الاولى ...كما أدت الامطار إلى ارتفاع منسوب نهر الاولي في المقابل فان نهر الليطاني قد شهد فيضانا عند الزرارية.

في المقابل فان الثلج حلّ ضيفا مرحبا به في مدينة شبعا الحدودية ومنطقتها .. الا ان العاصفة قطعت الكهرباء عن العديد من المناطق هناك حيث تبذل مؤسسه الكهرباء جهودا كبيرة لاصلاح الاعطال .. كما ان الجرافات العائدة لبلدية شبعا ووزارة الأشغال تقوم بجرف الثلوج واعادة فتح الطرقات والدفاع المدني ينقذ مواطنين احتجزتهم الثلوج في شبعا.


المصدر: الاتجاه