البزري : صيدا ستقوم بدور رقابي على كافة المصالح المستقلة والرسمية

تاريخ الإضافة الإثنين 11 شباط 2019 - 7:40 ص    عدد الزيارات 309    التعليقات 0

        



 رأى الدكتور عبد الرحمن البزري أن "مبادرة المدير العام لمؤسسة مياه لبنان الجنوبي الدكتور وسيم ضاهر تعليق زيادة مبلغ الـ 50000 ليرة وعدم استيفائها للسنة الحالية هي خطوة في الطريق الصحيح". مؤكداً أن "الدكتور ضاهر وضع برنامج عمل لتحسين واقع التغذية المائية وصيانتها، وصيانة البنية التحتية المتعلقة بالصرف الصحي".
ودعا البزري "مؤسسة كهرباء لبنان لوضع برنامج وخطة عمل لصيدا ومنطقتها بعيداً عن إبتزاز أصحاب المولدات ورفضهم تطبيق سياسة العدادات التي طالما وعدتنا بها البلدية ووزارة الإقتصاد"، مُشدداً على أن "صيدا ستقوم بدور رقابي على كافة المصالح المستقلة والرسمية وستُطالب بحقوقها من هذه المؤسسات، مُثمنة أي خطوة إيجابية في تحسين الأوضاع، ومُتصدية لأي تردٍ في واقع الخدمات، ورافضة لأي زيادة على تسعيرتي الكهرباء والماء دون أي مبرر خصوصاً في هذا الوضع الإقتصادي المعيشي الضيق".

وفد الديموقراطية

وكان الدكتور البزري قد التقى في منزله في صيدا وفد "الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين" برئاسة عضو المكتب السياسي ومسؤولها في لبنان علي فيصل، بحضور المسؤول السياسي والتنظيمي للجنوب عضو اللجنة المركزية ل "الجبهة الديمقراطية" خالد يونس "أبو إيهاب"، وعضو اللجنة المركزية عدنان اليوسف "ابو النايف"، مسؤول مدينة صيدا تيسير عمار ومسؤول عين الحلوة فؤاد عثمان، وذلك بحضور السيد ماجد حمتو المنسق العام لتجمع المؤسسات الأهلية في صيدا والشيخ يوسف المسلماني.

وجرى خلال اللقاء "البحث في المستجدات على الساحة الفلسطينية وخصوصاً المتعلقة منها بالمصالحة الفلسطينية- الفلسطينية، وسُبل مواجهة التسويات المفروضة على المنطقة وتحديداً صفقة القرن، إضافة الى الواقع الفلسطيني في لبنان، وضرورة إعادة تفعيل المطالبة باستعادة الحقوق المدنية والإنسانية للفلسطينيين في لبنان في عهد الحكومة الجديدة".

بدوره أكد البزري على "ضرورة التواصل مع بعض مكونات الحكومة الحالية لوضعها أمام مسؤولياتها في العمل الجاد على استعادة الحقوق المدنية والإنسانية للفلسطينيين في لبنان، ووضع أطر جديدة تُنظم العلاقة بين الدولة اللبنانية والوجود الفلسطيني.